تلعب الدموع التي تفرزها الغدد الدمعية دورًا مهمًا في صحة العين ووضوح الرؤية، حيث تقوم بغسل سطح العين والحفاظ على رطوبته وتطهيره من الغبار والمخلفات، وتصاب العين بالجفاف عندما لا تــفــرز الــدمــع بالطريقة الصحيحة أو عندما لا يكون بـالـمـعـدل الـثـابـت الطبيعي وسريع التبخر، مما يتسبب في صعوبة أداء بعض النشاطات مثل استخدام الحاسب الآلي أو القراءة لمدة طويلة.


 أنواع جفاف العين

·        نقص السائل الدمعي وهو خلل في قدرة الغدد الدمعية على إفراز كمية كافية من المكون المائي للدمع للحفاظ على سلامة سطح العين.

·        تبخر الدمع والـذي قد يكون نتيجة التهاب غدد »ميبوميان« الموجودة أيضًا في جفن العين ,تنتج هذه الغدد الجزء الزيتي أيضا من الدمع والذي من شأنه إبطاء تبخر الدموع والحفاظ على توازنها.


الأسباب

قد تكون حالة جفاف العين مؤقتة أو مزمنة، والأسباب المحتملة لإصابة بمتلازمة جفاف العين هي:

·        الآثار الجانبية لبعض الأدوية مثل مضادات الحساسية، وبعض أدوية ضغط الدم، وحبوب منع الحمل، ومضادات الاكتئاب.

·        التهاب سطح العين أو الغدد الدمعية أو الملتحمة.

·        انسداد مجرى الغدة الدمعية.

·        ارتفاع سطح العين كما يحدث عند الإصابة بمرض الغدة الدرقية حيث نلاحظ بروز العين للأمام.

·        نتيجة إجراء عمليات تجميلية أو لتصحيح العيوب الانكسارية.

·        تقرحات والتهابات القرنية.

·        فقدان الإحساس بالقرنية نتيجة ارتداء العدسات اللاصقة على المدى الطويل قد يؤدي إلى جفاف العين.

·        الحروق الكيميائية والحرارية التي تسبب ندوب في الغشاء المبطن لجفون العين والذي يغطي العين.

·        عدم انتظام الرمش بالعين نتيجة التحديق في الحاسب الآلي أو مشاهدة التلفاز.

·        الشيخوخة.

 

الأعراض

·        وخز وحرقان بالعين.

·        الإحساس بوجود جسم غريب بالعين.

·        ألم واحمرار العين.

·        عدم وضوح الرؤية.

·        ثقل في جفون العين.

·        عدم القدرة على البكاء عند التعرض للضغط العاطفي.

·        عدم الراحة في ارتداء العدسات اللاصقة.

·        تناقص القدرة على تحمل القراءة أو العمل على الحاسب الآليأو القيام بأي نشاط يتطلب تركيز بصري مستمر.

·        إجهاد العين.


العلاج

·       كمادات حارة أو تنظيف رموش العين.

·        قطرات ومراهم مرطبة.

·        سدادات صغيرة جدًا توضع في قنوات تسريب الدمع لإبقاء الدموع على سطح العين.

·        التدخل الجراحي للحالات الشديدة جدًا المصابة بالتقرح أو انثقاب القرنية.


كيفية حماية العين

·        إستخدام مرطبات العين حسب التعليمات.

·        تساعد مرطبات الهواء الداخلي في الوقاية من جفاف العين.

·        تجنب الظروف الجافة وإراحة العين بعد أداء النشاطات التي تتطلب استخدام العين لفترة طويلة.



مع تمنياتنا لكم بدوام الصحة والعافية