إن مستشفى الملك خالد التخصصي هو أحد المرافق الصحية المتقدمة التي تقدم خدماتها المتخصصة لمواطني المملكة العربية السعودية ودول الخليج المجاورة. ويبلغ عدد العاملين في المستشفى ما يقارب 1058 موظف من ضمنهم 61 طبيب حاصلون على شهادة البورد ويعملون بتفرغ كامل (45 طبيب عيون و5 طبيب تخدير، و5 أطباء باطنية، و3 أطباء أطفال، وطبيب أشعة، وطبيب علم الأمراض).

 

 يحتوي المستشفى على 233 سرير للمرضى المنومين، وغرفة عمليات كبيرة تضم 12 وحدة متخصصة لجراحات العيون، وعيادة خارجية تضم أكثر من 50 غرفة مخصصة للفحص بالإضافة إلى غرفة طوارئ كبيرة تعمل على مدار الساعة. وفي عام 2016م بلغ عدد المرضى المراجعين للعيادات الخارجية ما يقارب 167,851مريض كما بلغ عدد المرضى المراجعين لقسم الطوارئ أكثر من 36,593 مريض، وبلغ عدد المرضى المنومين في المستشفى ما يقارب 12,216 مريض وبلغ عدد العمليات الجراحية التي تم إجراءها في غرفة العمليات الكبرى أكثر من 12,056عملية جراحية.

 

وتنص سياسة المستشفى المتعلقة بمبادئ تقديم الخدمات الصحية للمرضى على:

 

  • أن يضع المستشفى برنامجاً شاملاً للرعاية الطبية المتخصصة في العيون وذلك لتلبية احتياجات المرضى في الوقت المناسب وبالتجاوب السريع مع متطلبات حالاتهم وفق الموارد المتاحة لتقديم الرعاية الصحية.
  • أن يتم توفير الرعاية الصحية لمرضى المستشفى عن طريق استخدام موارد المستشفى المتاحة بفعالية وكفاءة لتلبية احتياجات المرضى المحددة.
  • أن يقوم المستشفى بتنظيم خدمات الرعاية الصحية والخدمات المساندة وتقديمها للمرضى وفق أحدث معايير اللجنة الدولية المشتركة لإجازة هيئات الرعاية الصحية.
  • أن يتم إشراك المرضى وأسرهم في عملية تقديم الرعاية الصحية وحثهم على ذلك بشكل يتفق مع القيم الثقافية الحالية وذلك من أجل الوصول لأعلى مستوى من النتائج الإيجابية في خدمات المرضى في المستشفى.
  • أن تسهم أنشطة الرعاية الصحية في المستشفى في نشر أسس العناية الشخصية لدى المرضى وذلك لتمكينهم من التعايش مع أوضاعهم الصحية طوال حياتهم.
  • أن يقوم كل موظف في المستشفى بالعمل على دعم رسالة المستشفى وفلسفتها عن طريق التعامل المتسم بالاهتمام واللباقة ومراعاة المرضى والزوار وزملاء العمل والموظفين، وعن طريق القيام بالواجبات والمسؤوليات الموكلة إليهم بما يتفق مع المعايير المتوقعة.
  • رغم انه يمكن وصف المهام التي يؤديها الموظفون ضمن أنشطة الرعاية الصحية في المستشفى كمهام مستقلة إلا أن كلاً من الموظفين ومهامهم يتكاملون فيما بينهم لتقييم كامل احتياجات الرعاية الصحية لمرضى المستشفى وتلبيتها بالشكل الملائم .
| عدد مرات المشاهده: (14) | تاريخ آخر تعديل |
|