هو تورم صغير في الجفن العلوي أو السفلي نتيجة انسداد بعض الغدد الدهنية في الجفن الداخلي للعين. وهوأكثر انتشاراً عند البالغين وله أحجام مختلفة.

الأسباب

توجد الغدد الدهنية مباشرة تحت سطح الجفن الداخلي ووظيفتها تكوين سائل دهني وإفرازه ليكُّون غشاء دمعي خفيف حول الجفن الداخلي للعين حتى يمنع حدوث جفاف للعين ويسهل حركة العين والجفون، وفي حال انسداد بعض هذه الغدد فلا يتم إفراز السائل الدهني ويتجمع داخل الغدد مكوناً كيساً دهنياً صغيراً.

في البداية يكون هذا الكيس متورم ومتهيج ثم بعد عدة أيام يتحول الى كيس صغير بالجفن وغير مؤلم ويمكن أن يبقى لعدة شهور وفي النهاية إما أن يختفي وإما أن يستمر في زيادة حجمه حتى أنه يصل أحياناً الى حجم كبير ويعوق عملية الإبصار لأنه يكون قد أصبح حاجزاً أمام قرنية العين.

الأعراض

·        تورم صغير في الجفن العلوي أو السفلي.

·        ألم بسيط وتهيج في الجفن.

·        قد تتأثر الرؤية في حالات نادرة إذا زاد حجم الكيس الدهني فقد يصبح حاجز لمجال الرؤية.

·        ألم وتورم شديد في حال حدوث التهاب بكتيري.

·        الحساسية للضوء.

ملاحظة

يجب التفريق بين الكيس الدهني وبين شعيرة الجفن (الجليجل) التي تظهر في أهداب الجفن والتي تكون أكثر ألماً واحمراراً.

العلاج

·        استخدام كمادات دافئة للعين لمدة 15-20 دقيقة 3-4 مرات يومياً مع التدليك الخفيف للجفن.

·        يتم استخدام مراهم للعين تحتوي كورتيزون خاصة إذا كان حجم الكيس الدهني كبير أو تكرر ظهوره.

·        إذا حدث التهاب بكتيري للكيس الدهني يتم استخدام مرهم مضاد حيوي للعين.

·        في حالة عدم الاستجابة للمعالجات السابقة يكون العلاج جراحي لتفريغ الكيس الدهني أو استئصاله وتتم الجراحة بواسطة تخدير موضعي.

يجب مراجعة طبيب العيون في حالة

·        لم يحصل تحسن للإحمرار والتورم مع استخدام الكمادات الدافئة خلال 3-4 أيام.

·        إذا ظهرت إحدى الأعراض التالية:

o       ارتفاع في درجة الحرارة.

o       صداع.

o       تغير في الإبصار.

o       تورم واحمرار شديد بالعين.

o       تورم في كلتا العينين.

تــذكــر

·        عدم تلمس الكيس الدهني وذلك لتجنب انتشار العدوى.

·        لا تقم مطلقاً بتفريغ الكيس الدهني وذلك بالضغط عليه بيديك.

·        طريقة تنظيف الأجفان الصحيحة يمكن أن تمنع إعادة ظهوره مرة أخرى.

 

مع تمنياتنا لكم بدوام الصحة والعافية