رسائل توعية صحية عبر وسائل الإعلام

بمناسبة اليوم العالمي للإسعافات الأولية قام مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون بنشر عدد من النشرات التوعوية في وسائل التواصل الأجتماعي ، وكذلك إجريت عدد من اللقاءات في السناب الخاص بالمستشفى تحدثوا خلالها عن الإسعافات الأولية في حالة تعرض العين للإصابة ، من جهه أخرى أجرى الدكتور محمد بن عبدالله العمري كبير الإستشاريين في مقدمة العين من قسم الطوارئ بالمستشفى لقاءً بالتلفزيون السعودي عبر القناة الثانية .

وتأتي هذه الجهود من المستشفى في سبيل نشر التوعية والسبل الصحيحة في الإسعافات الأولية في حال تعرضت العين للإصابة .

 

 

 

تخصصي الملك خالد للعيون يعايد المرضي

قام الدكتور عبد العزيز بن ابراهيم الراجحي المدير العام التنفيذي لمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون في أول أيام عيد الأضحى المبارك بزيارة للمرضى المنومين وذلك لمعايدتهم والاطمئنان عليهم, وتم خلال الزيارة تقديم التهاني وباقات الزهور والحلوى وكذلك الألعاب لصغار المرضى, متمنياً لهم الصحة والعافية وأن يشاركوا أهلهم وذويهم فرحة العيد في القريب العاجل.

تدريب أبناء الموظفين بتخصصي الملك خالد العيون على الإنعاش القلبي

نظمت إدارة التدريب والإبتعاث بمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون يوم الخميس 11 ذي القعدة 1438هـ في المبني الغربي بالمستشفى ، دورة لأبناء الموظفين والموظفات تهدف إلى تعريفهم بالطرق الصحيحة لتقنيات الإنعاش القلبي الرئوي المبسطة عند وجود حالة تستدعي التدخل السريع كمسئولية إجتماعيه لإدارة التدريب والإبتعاث تجاه المجتمع.

administrative_emplo...

 

الألعاب النارية خطر دائم يهدد ” عيون أطفالكم “

 أكدت الدكتوره هدى عبد الله الغدير رئيس قسم الطوارئ بمستشفي الملك خالد التخصصي أنه الألعاب النارية عادة ما تتسبب في حدوث إصابات للعين سواء للمستخدمين أوالمشاهدين موضحة أن أغلب إصابات الجسم الناتجة عن الألعاب النارية تكون في العين يليها اليدين والأصابع.  

وبينت ان اصابات العين الناتجة عن الألعاب النارية غالباَ ما تكون حادة ويمكن أن تتسبب في حدوث نقص دائم في حدة الإبصار أو فقدان نعمة البصر لا سمح الله ، وسلطت الغدير الضوء على أنواع هذه الإصابات التي قد تنتج عن استخدام الألعاب النارية حيث بينت ان حروق الجفن والملتحمة، التمزق في الجفن وكرة العين بالإضافة إلى الجروح في القرنية تعتبر أخطر تلك الإصابات ، وأضافت أن مستخدم الألعاب أو المشاهد مهدد أيضاً بدخول أجسام غريبة في العين بالإضافة إلى حدوث تجمع دموي في الغرفة الأمامية للعين.

وأضافت أن هذه الإصابات قد تتضاعف مع الوقت لتسبب عتامة القرنية ، الساد ، الجلوكوما ، خلع العدسة الطبيعية من مكانها ، إصابات قاع العين ، انفصال الشبكية ، فقدان البصر ولا سمح الله قد تتسبب في فقدان العين كلياً .

وعن الإحتياطات التي يجب إتخاذها أكدت الغدير على جملة من الاحتياطات التي يجب أن تأخذ في عين الاعتبار أثناء التعامل مع الألعاب النارية ففي البداية شددت على ضرورة ان يتولى الكبار إشعال هذه الألعاب خارج المنازل بعد اختيار المكان المناسب والذي يجب أن يكون فسيحا وخاليا من أي عوائق أو مواد قابلة للاشتعال ، وطالبت بإرتداء النظارات الوقائية لحماية العيد من أي إصابة ، و نبهت رئيس قسم الطوارئ بمستشفي الملك خالد التخصصي من محاولة إعادة إشعال الألعاب النارية أو محاولة تصنيعها في المنازل .

وشددت الدكتورة على ضرورة عدم فرك العين في حال حدوق أي إصابة – لاقدر الله – ، كما طالبت بعدم غسلها بالماء او محاولة إزالة الشوائب او الأجسام التي قد تكون عالقة بالعين مؤكدة ضرورة التوجه إلى قسم الطوارئ لتلقي العناية الطبية اللازمة متى ما حديث إصابة للعين بسبب إستخدام الالعاب النارية .

 

انطلاق مؤتمر

 تحت رعاية وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، افتتح رئيس الجمعية السعودية لطب العيون الأمير عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز، والمدير العام التنفيذي لمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون الدكتور عبدالعزيز بن إبراهيم الراجحي، فعاليات اجتماع طب العيون السعودي 2017، الذي عُقد في قاعة الأمير سلطان بفندق الفيصلية بالرياض، ويستمر ثلاثة أيام.  

وبُدئ حفل الافتتاح بآيات من الذكر الحكيم، ثم كلمة مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون، التي ألقاها المدير الطبي التنفيذي للمستشفى الدكتور صالح بن أحمد المسفر، موضحًا أن هذا الاجتماع يركز هذا العام على التطورات الحديثة في طب وجراحة العيون، التي تشمل تخصصات: (التهابات العنبية، الشدفة الأمامية، الشبكية، الجلوكوما [الماء الأزرق]، البصريات والحركة الدوائية)، إضافة لندوة (إدارة الممارسات لطب العيون.. التقاء الشرق مع الغرب).

وأشار إلى أن مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون يهدف إلى تقديم خدمات رائدة ومتميزة للرعاية التخصصية، وفقًا لأعلى مستويات الرعاية الصحية، إضافة إلى دوره الرئيس في البحوث ودراسات أمراض العيون المختلفة وطرق علاجها.. وهو مركز تعليمي وتدريبي، يقوم بتدريب وتأهيل الأطباء والمهنيين العاملين بالخدمات الصحية المساندة لمواكبة التطورات العالمية. وقد تخرج من المستشفى في برنامج الزمالة للتخصص الدقيق حتى هذا العام (311) طبيبًا وطبيبة، وتخرج بعضهم في أكثر من تخصص دقيق، منهم (32) من دول مجلس التعاون الخليجي.

واختتم كلمته بشكر الأمير عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز آل سعود رئيس الجمعية السعودية لطب العيون؛ لما يبذله من جهود لتطوير طب العيون في السعودية، ولما يقدمه من مساهمات غير محدودة لمكافحة الإعاقة البصرية محليًّا وإقليميًّا ودوليًّا. وقدَّم شكره لوزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة لرعايته الاجتماع، ودعمه المستشفى.

بعد ذلك ألقى الأمير عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز كلمةً، قال فيها: أرحب بكم جميعًا في هذا اللقاء العلمي المهم باجتماع طب العيون السعودي ٢٠١٧، وذلك بمشاركة نخبة من الأساتذة الأطباء والطبيبات من الجامعات والمستشفيات السعودية، ومن الدول الشقيقة والصديقة. ويسرنا أن يواكب هذا الاجتماع كلا من (الاجتماع العلمي السنوي الـ 29 للجمعية السعودية لطب العيون) و(الـندوة الـ34 لمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون). ويستضيف الاجتماع (19) من الأساتذة الأطباء الزائرين من مختلف دول العالم.

وتابع: من أهداف الجمعية الارتقاء بالتعليم الطبي المستمر؛ إذ أمضت 29 اجتماعًا علميًّا سنويًّا، كما نظمت أكثر من 60 ندوة علمية بمختلف مناطق السعودية لتثقيف أطباء وطبيبات الرعاية الصحية الأولية، كما أقامت أكثر من (160 ندوة عامة) للتوعية بأمراض العيون الشائعة، وأصدرت 23 كتيبًا لنشر الوعي الصحي.

وتابع: ويتم توزيع هذه المطبوعات خلال المؤتمرات والندوات والمحاضرات والفعاليات.. وقد حققت (المجلة السعودية لطب العيون) مكانة متميزة بوصفها مجلة مُحكمة في طب العيون، تُعنى بنشر الدراسات والأبحاث العلمية لدعم الباحث المتخصص، ولتطوير أبحاث أمراض العيون.. وتصدر إلكترونيًّا، وهي متوافرة عبر أشهر المواقع الدولية المتخصصة في نشر المجلات العلمية والطبية، بينما يواصل موقع الجمعية الإلكتروني نجاحه في خدمة مجتمع طب العيون في نسختَيْه العربية والإنجليزية مواكبًا تطلعات أعضاء الجمعية ومجتمع طب العيون.

وأردف: ويركز اجتماع هذا العام على التطورات الجديدة في تخصصات طب وجراحة العيون والبصريات ومكافحة العمى.. ويسرنا تزايد أعداد أعضاء الجمعية وعدد المشاركين في اجتماع هذا العام؛ إذ بلغ عدد المسجَّلين لهذا الاجتماع ما يقارب (1800 مشارك)، وتشارك (45) شركة طبية بالمعرض الطبي المصاحب للاجتماع.

وختم بقوله: أود أن أقدِّم الشكر والامتنان - باسم المشاركين - إلى مقام سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - أيده الله - لما يقدمه لدعم ورعاية الطب بشكل عام، وطب وجراحة العيون بشكل خاص. والشكر للأمير أحمد بن عبدالعزيز الرئيس الفخري للجمعية؛ لما قدمه ويقدمه للجمعية السعودية لطب العيون من توجيهات سديدة، أوصلت الجمعية لمكانة متميزة إقليميًّا ودوليًّا.

ثم قدَّم المدير العام التنفيذي لمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون، الدكتور عبد العزيز بن إبراهيم الراجحي، كلمة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، وزير الصحة، قال فيها: يطيب لي أن أرحِّب بكم في ندوة طب العيون السعودي لهذا العام، التي تجسد التعاون والتكامل الذي تسعى إليه الوزارة من حيث شراكتها مع الجمعيات العلمية، والجهات الأكاديمية.

كما أكد أن هذه الشراكة تجسيد لرؤية السعودية 2030، والاستخدام الأمثل للموارد الغنية التي يزخر بها بلدنا. لقد كان طب العيون من أوائل التخصصات الطبية دفعًا لتقدمنا الصحي؛ إذ لعب مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون دورًا محوريًّا في تأسيس قاعدة قوية في هذا التخصص، نزهو بها على المستويَيْن الإقليمي والدولي. مؤكدًا أن للمستشفى إنجازات كثيرة، نفخر بها؛ فهو أول مستشفى في الشرق الأوسط يحصل على تصنيف المستوى السابع لنظم اعتماد الملف الصحي الإلكتروني (HIMSS Stage7)، وأيضًا أكثر المراكز نشرًا لأبحاث طب العيون في العالم العربي، ومنار تدريب وتعليم عالمي.

ولفت إلى أن وزارة الصحة مدركة تمامًا أن استمرار هذا التميز يستدعي تواصل جهود التحسين والتطوير، وذلك من خلال رفع مستوى أداء الكوادر المهنية بالتدريب وتحسين بيئة العمل، وأيضًا التركيز على نوعية الأبحاث المقامة؛ لتشمل مسوحات وطنية واستقصاءات عن أمراض منتشرة لدينا. كما نحرص على استمرار تميز المستشفى بإقامة الندوات الدولية، وقيادة التقدم العلمي في مجاله.. ولن تدخر وزارة الصحة جهدًا في دعم المستشفى في المحافظة على كوادره المميزة، واستقطاب المتميزين، سواء محليًّا أو عالميًّا.

وفي ختام كلمته قدَّم شكره إلى الأمير عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز آل سعود على دعمه المستمر لجميع أنشطة العيون محليًّا ودوليًّا. كما شكر جميع الجهات والعاملين على تنظيم هذا الاجتماع.

وسلَّم الأمير عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز درع (الأمير أحمد بن عبدالعزيز للتميز) لأحد ممثلي الجمعية في مناطق السعودية، هو الدكتور علي الخيري، استشاري طب وجراحة العيون وممثل طب العيون بمنطقة مكة المكرمة؛ لتميُّز منطقة مكة المكرمة في مجال خدمة التعليم الطبي، ونشر الوعي والتثقيف الصحي.

وجرى تسليم درع الأمير عبد العزيز بن أحمد لمكافحة العمى للبروفيسور كوفين نايدو، رئيس مكتب الوكالة الدولية لمكافحة العمى في إفريقيا الرئيس التنفيذي لمؤسسة براين هولدن الطبية والأستاذ المشارك في قسم البصريات في جامعة كوزولوا وجامعة سالوس في ولاية فيلاديلفيا، وهو مقدم محاضرة (درع سمو الأمير عبد العزيز بن أحمد لمكافحة العمى)، وموضوعها (نتائج التعاون العالمي في مكافحة العمى لدى الأطفال).

وجرى تسليم الميدالية الذهبية للجمعية السعودية لطب العيون للأستاذ الدكتور أحمد مختار أبو الأسرار، أستاذ طب وجراحة العيون بجامعة الملك سعود؛ إذ اعتادت الجمعية كل عام انتقاء الموضوع الأكثر أهمية لأطباء العيون بالسعودية، والطبيب الأكثر مهارة في تخصصات طب العيون، وموضوع المحاضرة الذهبية (تحديد أنواع عوامل الالتهاب في المرضى المصابين بالتهابات عنبية العين يساعد في اختيار العلاج المناعي المناسب). وفي هذه الدراسات تم تحديد أنواع السيتوكاينز والكيموكاينز الموجودة في عيون مرضى التهابات العنبية المختلفة؛ وذلك لمعرفة الأسباب المناعية لهذه الالتهابات؛ ما سيقود إلى معرفة العلاج المناعي المناسب لكل نوع من هذه الالتهابات.

وتم تكريم عدد من الشركات الطبية لدعمها لمختلف مجالات طب العيون؛ إذ حصلت بعض الشركات على الدروع الأولى المميزة، وهي كل من: أميكو، باير، مونديفارما، ميديكالز إنترناشيونال. كما منحت 3 شركات دروع الفئة الماسية، وهي كل من: الشركة الخليجية الأولى، البصر وإي إم إس.

بعد ذلك دشن الأمير عبد العزيز بن أحمد بن عبدالعزيز المعرض الطبي المصاحب، وقام بجولة بالمعرض مع الدكتور عبدالعزيز الراجحي، وعدد من الأطباء والمشاركين في أعمال الاجتماع في مختلف أجنحة المعرض، التي تحتوي على 45 منصة لأحدث الأجهزة الطبية والأدوية المتخصصة في جراحات وعلاج العيون.

 

تخصصي الملك خالد للعيون يتصدى للجلوكوما بحملة توعوية

يشارك مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون في الاحتفال بالأسبوع العالمي للجلوكوما في الفترة من 13 – 19 جمادى الآخرة 1438هـ الموافق 12- 18 مارس 2017 .

ويحرص المستسفى على المشاركة في مثل هذه المناسبات الصحية العالمية من أجل تعزيز الصحة ورفع مستوى الوعي الصحي لدى أفراد المجتمع وتأتي هذة المشاركة من خلال عدد من الفعاليات ينظمها المستشفى، حيث ينظم المستشفى وبالتعاون مع مركز الملك سلمان الاجتماعي محاضرة توعوية للرجال والنساء عن مرض الجلوكوما في المركز يقدمها استشاريون من مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون وهم كل من الدكتور إبراهيم عبدالكريم الجدعان استشارى طب وجراحة العيون، والدكتورة عهود بنت عبدالعزيز عويضة استشارية طب وجراحة العيون يوم الأحد 13 جمادى الآخرة 1438 هـ من الساعة 7-8 مساء. كما سيتم فحص ضغط العين الداخلي للحضور. ومن ضمن الأنشطة كذلك يقوم عدد من أطباء المستشفى بعقد العديد من اللقاءات والمقابلات في القنوات الفضائية والإذاعية للحديث عن مرض الماء الأزرق "الجلوكوما" و سينشر المستشفى من خلال حساباته في وسائل التواصل الاجتماعي نشرات توعوية و لقاءات مع الأطباء المتخصصين في هذا المجال لنشر الوعى بين أفراد المجتمع.

كما يتيح الاتصال المباشر بـ " خدمة طبيب على الهاتف " على الرقم 0114826421 حسب الجدول التالي :

من 10 صباحاً إلى 12 مساءً الأحد 13-6-1438هـ الدكتور سعد العمري

من 1 مساءً إلى 3 مساءً الأثنين 14-6-1438هـ الدكتورة عهود عويضة

من 10 صباحاً إلى 12 مساءً الثلاثاء 15- 6-1438هـ الدكتور على البشري

من 10 صباحاً إلى 12 مساءً الأربعاء 16-6-1438هـ الدكتورة علاء مفتي

عام / توقيع شراكة مجتمعية بين مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون وجمعية(علاجي)

الرياض 10 جمادى الأولى 1438 هـ الموافق 07 فبراير 2017 م واس
وقّع مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون والجمعية الخيرية لعلاج المرضى(علاجي) اليوم اتفاقية شراكة مجتمعية لإجراء العمليات الجراحية للمرضى خارج ساعات العمل الرسمي، وذلك في مقر الجمعية في الرياض.
وشهد الاتفاقية معالي وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة ومعالي المستشار في الديوان الملكي وعضو هيئة كبار العلماء فضيلة الشيخ عبدالله المطلق ، وقيادات الوزارة، حيث تتضمن الاتفاقية إجراء نحو 1000 عملية تشمل عمليات الشبكية والقرنية والماء الأبيض وعيون الأطفال والحول خلال عام.
وأكد الدكتور توفيق الربيعة دعم الوزارة للاتفاقية التي وقعّها مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون والجمعية الخيرية لعلاج المرضى (علاجي), وتقديم كافة التسهيلات التي تساعد الجمعية والمستشفى لتنفيذ كافة مضامينها.
من جهته قال فضيلة الشيخ عبدالله المطلق " يسّر الله في هذا اليوم المبارك أن يتم توقيع هذه الإتفاقية بين الجمعية الخيرية لعلاج المرضى (علاجي)، وبين مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون، وذلك بأن تدفع الجمعية تكاليف عمليات متعددة في تخصص العيون للمستشفى ، وذلك بمبالغ مخفضة ، وتنفذ هذه العمليات في أوقات الإجازة الاسبوعية وأوقات العمل خارج الدوام".
وأضاف فضيلته " نأمل إن شاء الله أن تؤدي هذه الاتفاقية منفعة كبيرة للفئة المنتظرة، وأن تخفف على وزارة الصحة أعباء هذا الانتظار، وأن يستفيد إخواننا الذين يحبون العمل الخيري من الطاقم الطبي من هذه الاتفاقية المباركة ، سدد الله الجميع ووفقهم لكل خير ، ونشكر معالي وزير الصحة حفظه الله حيث شهد توقيع هذه الاتفاقية في مقر الجمعية ، وباركها ، هو ونائبه والمسئولون في الوزارة، وهو من أقوى الداعمين لها ، نسأل الله تعالى أن يجعل في ذلك في موازين أعمالهم ، ونشكر لحكومتنا الرشيدة وفقها الله تأييدها لمثل الأعمال الخيرية وفتح المجال لها ، ونسأل الله تعالى أن يعز ولي أمرنا ونائبيه، وأن يحفظهم، وأن ينصرهم على عدوهم.
بدوره قال المدير التنفيذي لمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون الدكتور عبدالعزيز الراجحي " هذه الاتفاقية تمت بمباركة وتوجيه من معالي وزير الصحة، وهي إتفاقية تعاون بين مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون وجمعية علاجي، وتقوم الفكرة على دعم الجمعية لمستشفى العيون في التخلص من أعداد المرضى الذي ينتظرون إجراء العمليات الجراحية من خلال قيام الأطباء والطاقم الطبي والإداري بوقتهم بالمساهمة بإجراء تلك العمليات في أوقات الإجازة والإجازة الأسبوعية، أو بعد نهاية الدوام ، بهدف خدمة المرضى على قائمة الإنتظار وإجراء العمليات لهم على أمل أن نتخلص خلال فترة قريبة من تلك القوائم".
وأضاف، سيبدأ تفعيل الإتفاقية خلال أيام بعد أن ننتهي من بعض الإجراءات الإدارية لكيفية تنفيذها وسيكون فيها الخير الكثير على جميع المرضى.
بدوره أوضح الأمين العام لجمعية (علاجي) المهندس عبدالعزيز الرواف أن هذه الإتفاقية سوف تساهم في تقليل قوائم الانتظار في المستشفى ، حيث أن عدد العمليات التي سيتم إجرائها نحو ألف عملية في مختلف العلميات الجراحية في العيون ، بما في ذلك الشبكية والقرنية وعمليات الماء الأبيض، بالإضافة إلى عمليات تخصص الأطفال والحول.
وأضاف، تعد هذه الاتفاقية رافدا وداعما مهما في صناعة الطب الخيري الوطني ، ودعما لبرنامج مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون ، وتخفيفا للضغط في قوائم الإنتظار، وكذلك تخفيف المعاناة على المرضى غير القادرين على دفع تكاليف العلاج في مراكز أخرى خارج مستشفيات الحكومة.​

«تخصصي العيون» يحتفل بتخريج 19 طبيباً وطبيبة من برنامج الزمالة

احتفل مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون بتخريج الدفعة الـ22 من برنامج الزمالة في طب العيون للتخصص الدقيق والدفعة الثالثة من زمالة طب العيون السعودي للتخصصات الدقيقة والمعتمد من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، البالغ عددهم 19 طبيبًا وطبيبة، برعاية د. صالح احمد المسفر المدير العام التنفيذي لمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون بالنيابة وبحضور البروفيسور خالد طبارة رئيس المجلس العلمي لطب وجراحة العيون في الهيئة السعودية للتخصصات الصحية ورؤساء الأقسام بالمستشفى.

في بداية الحفل رحبت المدير التنفيذي المشارك للتعليم الطبي د. إيمان القحطاني بالحضور وهنَّأت الخريجين وعائلاتهم وتمنت لهم التوفيق في حياتهم العلمية.

ثم ألقى د. صالح احمد المسفر المدير العام التنفيذي لمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون بالنيابة كلمة أوضح فيها أن برنامج الزمالة في طب العيون السعودي للتخصص الدقيق من أنجح وأبرز برامج الدراسات الطبية العليا والذي يخرج كوادر مؤهلة في طب وجراحة العيون في المملكة ودول الخليج العربي.

من جهته ذكر د. ادورد ديباك المدير الطبي التنفيذي أن الخريجين تلقوا مستوى عالٍ من التدريب، حيث إن هذا البرنامج من أقوى برامج الزمالة على مستوى العالم، متمنياً أن يطبق الخريجون كل ما تعلموه بعد عودتهم إلى مناطقهم.

وأشاد د. خالد طبارة رئيس المجلس العلمي لطب وجراحة العيون في الهيئة السعودية للتخصصات الصحية بالمستوى التدريب بالمستشفى وبأهمية الاعتراف الحاصل عليه المستشفى من قبل الهيئة السعودية للتخصصات الصحية والذي يعتبر الاعتراف الأول من نوعه في التخصصات الدقيقة في طب العيون.

بعد ذلك جاءت كلمة الخريجين التي ألقاها نيابة عنهم د. غزاي الثبيتي، والتي عبَّر فيها عن شكره لإدارة المستشفى والإدارة الطبية والتعليم الطبي وجميع العاملين على دعمهم المستمر أثناء فترة التدريب في المستشفى حيث تتوفر أحدث التقنيات العالمية وكذلك إستشاريين ذوي خبرة عالية مما أتاح فرصة التدريب على أعلى المستويات.

وفي نهاية الحفل سلَّم د. المسفر بمشاركة كل من د. ادورد و د. القحطاني ورؤساء أقسام التخصصات الدقيقة، شهادات التخرج للأطباء الآتية أسماؤهم:

  • أطباء من تخصص (الشدفة الأمامية) وهم: د. طراد أحمد القاضي من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، الدكتورة نوره فهد الخريجي من مستشفى الملك عبدالعزيز الجامعي، الدكتور طارق مضيان المضيان من مستشفى الحرس الوطني، الدكتور تركي عبدالله العنيزان من مدينة الأمير سلطان العسكرية الطبية، الدكتور ماجد ضيف الله القرشي من وزارة الصحة، الدكتور مالك عبدالرحمن الربيعان من مستشفى الحرس الوطني.

  • أطباء من تخصص الجلوكوما (الماء الأزرق) وهم: الدكتور أحمد الهبش من جامعة الدمام، د. علي البشري، د. ممدوح التميمي من مدينه الملك سعود الطبية.

  • أطباء من تخصص (الجراحات التقويمية للعين والحجاج)، هو: د. ليلى الغافري من هيئة الصحة – أبوظبي ، دز مازن السمنان من مستشفى قوى الأمن.

  • أطباء من تخصص (طب عيون الأطفال والحول)، وهم كل من: د. أماني البكري من مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون، الدكتور عمر باسمح من وزارة الصحة، الدكتور عبدالرحمن المزروع من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.

  • أطباء من تخصص (أمراض وجراحة الشبكية)، وهم كل من: د. عادل العقيلي من وزارة الصحة، د. محمد العسيري، د. محمد هزازي من مستشفى الحرس الوطني، د. محمد طالع من مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون، د. غزاي الثبيتي من مدينة الأمير سلطان العسكرية الطبية.

الجدير بالذكر أن البرنامج خرج "310" أطباء وطبيبات، منهم 35 طبيبًا من دول مجلس التعاون الخليجي، يحملون درجة زمالة التخصصات الدقيقة في طب وجراحة العيون، ويعملون في جميع مناطق المملكه ودول الخليج، وبلغ عدد خريجي البرنامج لهذا العام 19 خريجًا، منهم 18 خريجًا سعوديًّا، وخريجة من الإمارات العربية المتحدة، وتم قبول 26 طبيبًا وطبيبة للسنة الأولى لعام 2017، إضافة إلى أطباء الزمالة في السنة الثانية لهذا العام وهم 19 طبيبًا وطبيبة.

 تحت شعار

 احتفل مستشفى الملك خالد التخصصي للعيون بيوم الموظفين الإداريين والفنيين تحت شعار " نفخر بك " وذلك يوم الأربعاء 26 أبريل 2017 ، بحضور سعادة الدكتور عبدالعزيز بن إبراهيم الراجحي المدير العام التنفيذي و الدكتور صالح المسفر   

المدير الطبي التنفيذي ، ويأتي هذا الاحتفال إعترافاً من إدارة المستشفى بدورهم الإيجابي والمتميز وحثهم لبذل المزيد من الجهد والعطاء.

administrative_emplo...administrative_emplo...

 

أمير الرياض يفتتح مركز اعتلال السكري في العين بتخصصي الملك خالد للعيون

  أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، أن مساهمة ومشاركة القطاع الخاص مع القطاع الحكومي تؤسسان للعمل الحضاري المتقن، يتناغم فيه جهود القطاع الخاص مع معطيات الدولة.

جاء ذلك في افتتاح صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، مركز الشيخ صالح الراجحي لمعالجة الاعتلال السكري في العين يوم أمس، بحضور وزير الصحة م. خالد بن عبدالعزيز الفالح في مستشفى الملك خالد للعيون بالرياض، وذلك بتبرع إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي.

وأوضح سمو أمير منطقة الرياض، «أن الحكومة لا تقصر في خدمة المواطن في، ولكن أبناءها مطالبون بالمساهمة فى جميع المجالات، وهذا ما قامت به أوقاف الشيخ الراجحي في تأسيس هذا المركز الذى يهتم بمعالجة أمراض العيون التي يعانى أصحابها من مرض السكري».

وقال الأمير فيصل بن بندر، إنه فخور كسعودي في الوطن والقيادة والشعب الذين صنعوا من هذه البلاد منارة إشعاع للعمل الاجتماعي الذي يتوافق ويتناسب مع توجهات الدولة. وأشاد سمو الأمير بشركة بن دايل للمقاولات ووصفها بأنها شركة رائدة وهي التي أنقذت المشروع بعد أن اصابه التعثر في الفترات السابقة.

ومن جانبه قال وزير الصحة، إن المملكة تمر بحراك اقتصادي كبير وبرنامج التحول الاقتصادي الذى بدأ العمل به والذى سينطلق قريبا و يتمثل في الشراكة مع القطاع الخاص في الاستثمار، ومشروع مركز الشيخ صالح الراجحي يعتبر أحد الأمثلة التي يجب أن يساهم بمثلها القطاع الخاص، وهذا سيكون له مردود في السنوات القادمة في معالجة آلاف مرضي السكري.

وأضاف الفالح أن وزارة الصحة قادرة أن تبنى مئات المستشفيات، وفتحنا هذا المجال للعمل الخيري للمساهمة فيه، والمجال مفتوح لكل من يرغب في هذا التعاون.

وأشار م. الفالح، أن جميع مؤسسات الدولة تحاول الرفع من مستوى أدائها، ويعتبر مستشفى الملك خالد للعيون إحدى هذه المؤسسات وهو خير مثال على التميز في القطاعات الحكومية، والخدمات التي تقدم في هذا المستشفى من أفضل الخدمات الصحية على مستوى العالم. وأضاف أننا نعرف أن المواطنين يشتكون من رداءة المشروعات الحكومية والاتهامات يتبادل دائما المؤسسات الحكومية وشركات المقاولات، ولذلك يجب أن نعرف أهمية المسؤولية المشتركة. ونتمنى في المستقبل أن تكون المشروعات الحكومية التي ينفذها المقاول السعودي أن تكون سمته التميز والإحسان بالعمل.

ومن جانبه قال الشيخ محمد بن دايل منفذ المشروع، إننا في بن دايل للمقاولات نتشرف بأن ساهمنا كمقاول رئيسي في تشييد هذا الصرح الخيرى والذى اجتهدنا فيه بالعمل بكل قوة وأمانة.

وثمن د. عبد الإله بن عباد الطويرقي المدير العام التنفيذي لمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون رعاية سمو امير منطقة الرياض لحفل الافتتاح، منوها أن افتتاح مركز اعتلال السكري يأتي في إطار الحرص على تجويد الخدمات الصحية المقدمة ومواكبة لتزايد أعداد المرضى، إذ يعالج اعتلال السكري بالإضافة الى كافة امراض الشبكية المختلفة وتم تشييده داخل حرم المستشفى بتكلفة إنشاء بلغت 40 مليون ريال تكفلت بها أوقاف الشيخ صالح الراجحي رحمه الله، وقد قام المستشفى بتجهيز المركز بالإجهزة الطبية وغير الطبية من ميزانية المستشفى.

 

Page 11 of 12 First 8910[11]12 Last